لماذا قلب الجغرافيون المسلمون خريطة العالم؟

    لماذا قلب الجغرافيون المسلمون خريطة العالم؟

    لماذا قلب الجغرافيون المسلمون خريطة العالم؟

    By / منوعات / الأربعاء, 14 تشرين1/أكتوير 2020 14:59

    بروتون: الجغرافيون وراسمو الخرائط المسلمين الذين يعيشون جنوب مكة رغبوا في أن تكون الكعبة في القمة

    توطئة:.

    لا يخفى على أحد أن علماء المسلمين قد قلبوا الدنيا رأساً على عقب، بعلمهم وحضارتهم هذا من ناحية، ومن ناحية أخرى؛ فقد قلبوها بكل ما للكلمة من معنىً وذلك عبر ما رسموه من خريطة العالم ، فحينذاك كان الجنوب موجهاً للأعلى.

    وفي هذا الصدد؛ يقول المؤلف الأميركي ريف لارسن: “إن الخريطة ليست مجموعة من الخطوط وحسب، بل تمثل مفاتيحاً ومعانٍ تبني لنا جسور المعرفة بين هناك وهناك، وتصلها مع الأفكار الغربية والمختلفة التي لم نكن نعرف ترابطها”.

    اليوم ومع وجود خرائط الأقمار الصناعية وخرائط “جوجل”؛ فمن الواضح أن هذه الأرض وبكل تفاصيلها وحتى بنيتها قد أصبحت من المسلمات، فما عليك إلا أن تفتح هاتفك فقد وقُم واستكشف، ولكن بالتمعن في تاريخ الخرائط القديمة نجدها عالم مليء بالأحداث والمغامرات بالإضافة إلى الكثير من الغموض.

    فتحديد المكان والموقع يعتبر غريزة أو مَلَكة لدى العديد من الكائنات التي تستطيع معرفة مكانها واتجاه هجرتها بحواسها، وهو بالضبط ما حاول البشر القيام به عبر رسمهم للخرائط لأغراض اكتساب هذه المعرفة، بل من الممكن أن تتخطى الخرائط كونها أداة معرفة يمتلكها الانسان وتساعده على تحديد مكانه، لتصبح أداة تمنحه الشعور بمكان وجوده، أي تجعله يمتلك الإحساس بوجوديته المكانية.

    متى تم رسم أول خريطة ؟

    قبل أكثر من ألف عام؛ بدأ كل من التجار والمستكشفين بالإضافة إلى المبشرين الدينيين في العمل على رسم خرائط وذلك لأغراض تسهيل مهامهم والاستدلال على طريقهم في هذا العالم.

    هذه الحاجة ولَّدت ضرورة لإيجاد خرائط دقيقة تصِف القارات بكل تفاصيلها، وهذا بالتحديد ما تم التوصل إليه، وذلك حين قام المستكشفون والرحَّالة بتقديم مجموعة من أكثر الخرائط قيمة والتي كانت مرفقة بشتى أنواع الرسوم التوضيحية والأساليب الجغرافية.

    هذه الخرائط الثمينة تعود بجذورها الأولى إلى فضول وحب استكشاف المجهول الذي كان لدى علماء الحضارة الإسلامية، بما تمتعوا به من فهم لكيفية وضع المقاييس وتقدير المسافات.

    وما يثير الاهتمام في خرائط الحضارة الإسلامية أن رساميها قد قلبوا العالم وجغرافيته رأساً على عقب حرفياً إذ جعلوا الجنوب إلى الأعلى والشمال نحو الأسفل.

    من الخرائط الأكثر تفصيلاً في العالم القديم،

    صورة من مؤلف “نزهة المشتاق في اختراق الآفاق، قام بكتابتها الإدريسي ورسمها في العام 1154 م وتعتبر واحدة من الخرائط الأكثر تفصيلاً في العالم القديم، وقد تم إدارة الصورة بمقدار (180) درجة لتظهر لك تضاريسها المتشابهة.

    ويقول المؤرخ البريطانية المعاصر جيري بروتون في هذا المضمار: “في منطقة البحر المتوسط؛ كان كل من المسيحين والمسلمين يقومون برسم الخرائط التصويرية مع خرائط الملاحة المرسومة شخصياً والخرائط الملاحية التي يُرغب منها ضمان رحلة آمنة. إن هذه الخرائط تكون غالباً غير مزخرفة ودون أن يُسرَف في تزينها، حيث كانت تهتم بشكل أساسي برسم السواحل وتسميتها، وهذه الخرائط تم استعمالها وبكثرة من قبل التجار والرحالة الذين كان أسلوب حياتهم وتطور أعمالهم يعتمد على التنقل من مكان إلى آخر بكل أمان وسرعة” جيري بروتون.

    بنهاية القرن الخامس عشر ومع اكتشاف العالم الجديد، تم الشروع في تطوير صناعة وتقاليد وأسس رسم الخرائط التي نعرفها اليوم، لكن ذلك كان مستمداً من الخرائط التي قام برسمها الجغرافيون المسلمون.

    لماذا كانت الجهات الجغرافية مقلوبة في خرائط المسلمين؟

     مع أننا لا نعرف لماذا وجه الجغرافيين المسلمون الشمال الجغرافي إلى الجنوب؛ إلا أن تحديد المكان هو أمر نسبي يتم تحديده بشكل تقليدي. كما أنه بالاعتماد على رأي نيك دانفورث الباحث والمحلل الأميركي الذي يقول:

     (قام الأوروبيون بوضع الخرائط وتحديد جهتهم، لآنهم ببساطة أرادوا أن يكونوا على القمة).

     فمن المرجح أن المسلمين كانوا قد أرادوا أيضاً أن يكونوا في قمة العالم، ولهذا عكسوا الجهات حيث، يفكر جيري بروتون بتفسير قريب قائلاً:

    (يمكننا أن نفترض أن الجغرافيين وراسمي الخرائط المسلمين الذين يعيشون جنوب مكة رغبوا في أن تكون الكعبة في القمة).

    ويوجد سبب آخر قد يجعلنا نفسر عكس الجهات لدى الجغرافيين المسلمين، وهو أنهم كانوا وببساطة يقومون باتباع التقاليد القديمة لرسم الخرائط القديمة بشكلها التقليدي وبجهاتها.

     مع أنه لا يوجد دليل ثابت على ذلك؛ إلا أنه من المعروف عن العلماء المسلمين أنهم كانوا يبنون على ما لديهم من العلم القديم ويعملون على تحسينه أو تصحيحه.

    ولكن إن كان الشمال الجغرافي الإسلامي هو الشمال الحقيقي أم لا؛ فإن الحضارة الاسلامية قدمت للبشرية خرائط ألهمت كل من وقع نظره إليها لتثير اهتمام الملايين.

    سيبهر المهتم بالخرائط الناتجة عن الحضارة الاسلامية التي حددت وبينت تضاريس البلاد، حيث يرى فيها وصفاً حقيقياً ومثالياً للواقع الملموس وهذا ما وضحه الإدريسي في خرائطه وذلك ضمن القرن الثاني عشر الميلادي. فهيا بنا نقوم بجولة في أروع الخرائط الإسلامية:

    خريطة البلخي من القرن التاسع:

     خريطة قام بإعدادها أحمد بن سهل البلخي
    خريطة قام بإعدادها أحمد بن سهل البلخي الذي عاش بين عامي 850 و 934 م، وهو عالم جغرافي فارسي الأصل وقد كان تلميذاً للعالم الكِندي الشهير ومؤسس المدرسة البلخية المخصصة لرسم الخرائط في مدينة بغداد، وهذه الصورة المعروضة؛ تُعبِّر عن المخطوطات القديمة والخرائط القادمة من خُراسان.

    في الأصل ينحدر ابن سهل البلخي من منطقة بلخ في خراسان وكان رحَّالة يواظب على السفر والتنقل بين كل أرجاء العالم الإسلامي، حيث أسس مدرسته الخاصة في رسم الخرائط الأرضية وشيدها في مدينة بغداد التي تضمنت العديد من الأقسام الخاصة بالرياضيات، الفيزياء وعلوم الطبيعة وغيرها.

    ومما يذكر عن البلخي أنه وعلى الرغم من كونه قد ولد وتوفي في خراسان؛ إلَّا أن السواد الأعظم من حياته قد أمضاه في مدينة بغداد منارة العلم حينها، حيث كان له صيتٌ ذائع في أوساط العلماء والأدباء.

    ربما ستجد أن الخرائط التي أنتجها البلخي كانت بسيطة مع تمثيل بالغ الوضوح والبساطة، إلا أن هذا هو الهدف منها، فقد رغب أن تكون تماماً مشابهة لتلك الخرائط التي تم انتاجها لخرائط الأنفاق في المدن الكبيرة كلندن مثلاً، لتمنح المعرفة أكثر من جانب الجمالية.

    ” إن خريطة العالم تتكون من خمسة أقسام رئيسية هي: الرأس، الجناحان، الصدر والذيل. حيث رأس العالم هو الصين وخلف الصين يوجد مكان يسمى بلاد الواق واق، هذه المنطقة التي يقطنها مخلوقات ليسوا بالبشر ولا يعلم من هم إلا الله”.

     بينما الجناح الأيمن من الخريطة هي الهند وما بعدها من البحر، هذا البحر الذي لا يوجد به أي كائنات على الإطلاق. في حين يتمثل الجناح الأيسر بمنطقة الخزر وهي جزء من بحر قزوين، وما يقع خلف الخزر هما دولتين تسميان بمنشق وماشاك، وخلفهما يسكن قوم يأجوج ومأجوج، وهما قوم لا يعرفهم إلا الله تعالى.

    بينما منطقة صدر العالم هي بلاد الحجاز ومكة المكرمة (وهي الساحل الغربي لشبه الجزيرة العربية) بالإضافة إلى بلاد الشام “سوريا، العراق ومصر.

    وتشكل ذيل الأرض من منطقة ذات البلام (وهي منطقة على حدود مصر) وحتى المغرب العربي (في شمال غرب افريقيا)، وهذا هو أسوأ جزء من خريطة الطير هذه”، بحسب ما جاء على لسان ابن فقيه في القرن العاشر وذلك أثناء تعليقه على خريطة البلخي.

    مع أن البلخي يعتبر هو المؤسس لمدرسة رسم الخرائط؛ إلا أن هناك قدراً من العلماء يتحفظون ويتابعون تداول المعلومات التي استمدت من عهد البلخي واستمرت إلى زمن من أتى بعده.

    وحتى اليوم؛ ما يزال هناك خرائط وضعت من قبل مؤسس مدرسة البلخي نفسه، وتعتبر صحيحة بنسبة كبيرة.

    وإن أقدم مخطوطة تتبع أسلوب البلخي وتقاليده ترجع إلى القرن الحادي عشر وهي فترة تأتي بعد مرحلة تأسيس المدرسة، ولذلك نقول بأن العلماء والجغرافيين قاموا بالحفاظ والتحفظ على تقاليد هذه المدرسة البلخية لفترة طويلة. وقد سميت الخرائط التي تم انتاجها في القرنين الثامن والتاسع عشر الميلاديين باسم خرائط البلخي أو خرائط البلخي العالمية.

    خرائط الإصطخري من القرن العاشر:

     خريطة العالم لراسمها أبي إسحاق
    خريطة العالم لراسمها أبي إسحاق، إبراهيم بن محمد الفارسي الإصطخري، وهذه الخريطة توجه الجنوب نحو الأعلى.

    وفي هذا الصدد؛ يعلق برفيس تانافولي قائلاً: ” أقر بأني قد أقوم بالتأمل واستعمال خريطة الإصطخري وذلك بكل ما تحمله من جاذبية تؤثر علي، وفي رأيي تعتبر هذه الخريطة من أكثر اللوحات التجريدية في إيران الإسلامية”.

    الإصطخري يصف ما شاهده في الديار المصرية
    الإصطخري يصف ما شاهده في الديار المصرية

    كان الرحالة الإصطخري -الذي ينحدر من بلاد فارس- أحد الجغرافيين الباحثين في القرن العاشر، ويلاحظ في أعماله أنه قد استلهم العديد من أساليبه من مدرسة البلخي، بل حتى أنه يتم النظر إلى خرائطه باعتبارها امتدادا لسلفه البلخي.

    هذه الخرائط أبهرت ابن حوقل (943-988 م) حيث كانت ملهمةً له ليسافر ويتنقَّل، ومن بين أشهر الأعمال التي خّلفها وراءه الإصطخري هو كتاب “مسالك الممالك”، فبعد رسمه لخريطته العالمية الابتدائية المعروفة؛ تابع إنشاء 20 خريطة إقليمية تركز على مناطق التحضُّر في مناطق مختلف من العالم الإسلامي.

    وما يُظنُ اليوم أن الإصطخري قد قام نفسه بالسَّفر بين العديد من مراكز الحكم والعِلم الإسلامية، وتنقَّل بين كل من شبه الجزيرة العربية، شبه القارة الهندية، ومنطقة خراسان.

     وما يجذب الانتباه هنا أن أبا اسحاق الإصطخري يعتبر من أوائل الجغرافيين الذين قاموا بتحديد أماكن وجود طواحين الهواء التي قام الجغرافي والمهندس المسعودي (896-957 م) ببنائها خلال القرن العاشر في منطقة سيستان.

    خريطة
    اليسار شمال أرمينيا، الأوسط من الإقليم الأوسط/ اليمين ساحل الخليج الفارسي.

    خرائط ابن حوقل من القرن العاشر:

    كان أبو القاسم بن حوقل من الرحالة المتحمسين المنتمين لمنطقة نصيبين الواقعة بمنطقة الجزيرة في جنوب تركيا وشمال شرق سوريا المعاصرة، ويُظن أنه استلهم أسلوبه في الترحال من الجغرافيين الإصطخري ورسام الخرائط الذي صرَّح بكروية الأرض ابن خرداذبة (820-912 م)، بالإضافة إلى تأثره بالفقيه ابن قدامة الحنبلي.

     خريطة العالم لابن حوقل
    خريطة العالم لابن حوقل، وتم التعليق عليها من قبل شيفا بلاغي، حيث جهة الجنوب فيها هي أعلاها.

    ما يميز أعمال ابن حوقل؛ هو تسجيله لسيرته الذاتية بين الخرائط التي كان يرسمها، حيث سجَّل تفاصيل سفره بين مدن العالم الإسلامي بين عامي 943 و 973 م، فقد قام بتضمنين الأحوال الاقتصادية للبلدان، ما أوحى للعديد من العلماء -الذين أطلعوا على كتاباته- بأنه كان يعمل في الدعوة والتبشير للإسلام خلال سفره.

    وما ذكر عن المستشرقة هيوني بارك قولها:

    ” لقد قام كل من ابن حوقل، الإصطخري والمقدسي بإنتاج مجموعة من الأعمال والخرائط الجغرافية وتقديمها للفئات الأكاديمية بشكل مجاني، هذه الأعمال هي التي ازدهرت خلال فترة الحكم البويهية من الخلافة العباسية”.

    ابن حوقل يتحدث عن رحلته إلى صنعاء
    ابن حوقل يتحدث عن رحلته إلى صنعاء

    ويمكننا عبر إرث ابن حوقل الجغرافي هذا، أن نستنبط لقاءاته الفريدة مع العديد من الشخصيات المؤثرة سواء كانت لقائه مع الوزير عبد الرحمن والذي كان طبيباً يهودياً تبادل معه بن احوقل المعرفة، حيث أرشده الأخير عبر الخرائط على موضع يهود المشرق مقابل الحصول عن معلومات تفصيلية عن أوروبا الشمالية. ومن أبرز ما ترك ابن حوقل؛ مخطوطته الشهيرة “صورة الأرض”، وكتاب “مسالك الممالك”.

    اهتم الرحالة ابن حوقل منذ طفولته بعلم الجغرافيا، وأمضى ثلاثين عاماً من حياته مسافراً، صنف خلالها كتاب "المسالك والممالك"، وأظهر تفرده بميدان رسم الخرائط

    ومما قاله ابن حوقل:

    لقد أرشدني الإصطخري عبر عمله إلى عالم الخرائط، وعندما علَّقتُ عليها؛ قام بإخباري بالكلمات التالية” بإمكاني أن أرى بأنك قد ولِدَّتَ في يوم محظوظ، لذلك تعال إلى مكان عملي وقُم بإحداث التحسينات التي تراها مناسباً، لذلك قُمتُ بالقيام بذلك، وغيّرت في عدة تفاصل فيها ثم أعدتها إليه”.

    خريطة المسعودي من القرن العاشر للميلاد:

    يعتبر المسعودي من أحفاد الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود، ففقد ولد أبو الحسن علي بن الحسين بن علي المسعودي في مدينة بغداد وعُرف بكونه مؤرخاً وجغرافياً مشهوراً صاحب قيمة علمية كبيرة.

     خريطة قام الجغرافي والمؤرخ العربي المسعودي برسمها.
    خريطة قام الجغرافي والمؤرخ العربي المسعودي برسمها.

    تنقَّل المسعودي في شتى أنحاء البلاد بدءاً من جزيرة مدغشقر الإفريقية وليس انتهاءً ببلاد السند والهند مروراً بمنطقة جنوب وشرق آسيا والصين.

     وفي سنة 922 م؛ قرر المسعودي العودة إلى مدينته بغداد، حيث شرع فيها بتلخيص رحلاته ضمن مخطوطة سمَّاها بـ”مروج الذهاب”.

    وهذه الخريطة المذهلة عالمية الطابع التي قدَّمها المسعودي تعتبر جزءاً أساسياً من العمل الجغرافي الإسلامي، فمقارنة بغيرها من الخرائط في تلك الفترة كانت هي الأكثر دقة من سواها.

     وما يسترعي الاهتمام بها أيضاً، هو أنها تستعرض رقعة واسعة من الأرض، فهي تصل إلى محيط مظلم يُظن اليوم بأنه المحيط الذي يحد أمريكا من جنوبها، ولا بد من التنويه إلى أن المسعودي كان يفقه ويلم في علم الأرض ومعدنها، حتى أنه قام بدراسة الزلازل بشكل مستمر ووضع نظرية تقوم على تحوُّل المعادن واندماجها في تكوين النباتات.

    فقال المسعودي: “لا يمكن أن نقوم بالمقارنة بين شخص يعيش بين أقاربه ويرضى بأي معلومة ترد إليه في الحيز الخاص به من العالم، مع شخص أخر يقضي جلّ حياته يسافر في انحاء العالم يخوضه ذهاباً وإياباً ليتعرف على كل شذراته ونواحيه الرائعة، من مناجمه إلى كل شيء ثمين في مكان وجوده”.

    خريطة كتاب الفصول من القرن الحادي عشر:

    إن اسم هذه المخطوطة المتضمنة للخرائط هو “كتاب غرائب الفنون مولى العيون والذي يشار إليه عادة باسم كتاب الفضول، وهو عبارة عن أطروحة توضح جوانب عالم الفلك والجغرافيا تتألف من خمس مجلدات في كل منها يوجد تصوير للسماوات مع رسوم لخرائط الأرض وتضاريسها.

     خريطة العالم المأخوذة من كتاب الفصول المُدرج في مكتبة بودلي.
    خريطة العالم المأخوذة من كتاب الفصول المُدرج في مكتبة بودلي.

    من ضمن هذه المجلدات الخمس؛ يوجد لدى مكتبة بودلي إثنين، بينما بقيت الثلاث الأخرى في متحف دمشق، وأغلب الظن أن هذه الأطروحة المميزة تم كتابتها ورسم خرائطها في مصر وذلك خلال القرن الحادي عشر الميلادي واكتشفتها خبيرة المخطوطات الإسلامية إيميلي سميث.

    إن المجلد الأول من هذه المخطوطة يقوم بوصف السماوات، كما أنه يوضح العلاقة بينها وبين الأرض، ويورد فيها ذكر للمذنبات والنجوم على اختلافها، بينما يتكون المجلد الثاني من قرابة (25) فصلاً تدرس تصوير الأرض وتكوينها.

    وقد تضمَّن المجلد الثاني خريطتين، الأولى دائرية والثانية مستطيلة، ويلاحظ أن الخرائط الموجودة ضمن ذلك العصر بقيت محافظة على قيمتها الفريدة مقارنة بسواها، وذلك نتيجة لدمجها بين الفن والمعرفة بطريقة مبتكرة.

    البحر المتوسط، صقلية، المحيط الهندي

    البحر المتوسط، صقلية، المحيط الهندي

    خرائط الكاشغري من القرن الحادي عشر الميلادي:

    ينتمي الكاشغري إلى منطقة بارسخان والتي نعرفها اليوم بقيرغيزستان، واسمه محمود بن الحسين بن محمد الكاشغري، وهو العالم المسلم الذي كان عمله الأساسي في مجال اللغويات ودراسة اللهجات التركية، وخلال بحثه وعمله في مجال اللغويات؛ تجوَّل الكاشغري في شتى أنحاء أسيا الصغرى ليؤلف أهم الأعمال في اللغويات التركية وهو “ديوان لغات الترك”.

    خريطة العالم المستمدة من ديوان محمود الكاشغري خلال القرن الحادي عشر
    خريطة العالم المستمدة من ديوان محمود الكاشغري خلال القرن الحادي عشر

    وفي الخريطة المميزة التي تستمد من هذا الديوان؛ يصور لنا الكاشغري أماكن سكن القبائل التركية ومناطق إقامة الناطقين باللغة التركية، كما يحدد المسافات التي قد قام بالسفر إليها.

    واليوم لم يبق من هذا الديوان -الذي أظهر أهمية اللغة التركية وكونها كانت من اللغات الأصيلة – سوى نسخة واحدة تم نسخها من قبل أحد الكُتَّاب الفرس وذلك خلال القرن الثالث عشر للميلاد.

    وما تتميز به هذه الخريطة؛ هو لونها وأسلوب تحديدها للجوانب المختلفة للمناطق الذي اهتم بها الكاتب، حيث ميز المؤلف القبائل التركية وتوزيعها على الخريطة عبر تمثيلها بالنقاط الصفراء.

    وقد نالت هذه الخريطة أهمية ومكانة خاصة، كونها الأولى من نوعها التي تركز على التوزيع الجغرافي لمكون بشري، ومع أنها ليست بالخريطة التي ستفيد في التنقل؛ إلا أنها تمثل قطعة فريدة من الفكر الرائد في مضمار السُكَّان واللغات.

    خريطة العالم للإدريسي من القرن الثاني عشر:

    يعتبر الإدريسي أحد أبرز راسمي الخرائط خلال فترة العصور الوسطى، ومن أشهر الخرائط التي قام برسمها؛ هي خريطة العالم هذه، وأبرز ما يلفت الانتباه للخريطة؛ هو وجود الجنوب الجغرافي إلى أعلى”.

    خريطة العالم كما رسمها الإدريسي
    خريطة العالم كما رسمها الإدريسي

    الإدريسي ويعرف بأبي عبد الله محمد الإدريسي الهاشمي القرشي- ولِدَ في مدينة سبتة المغربية، ثم ارتحل بعدها ليعيش في صقلية، هو العالم الجغرافي والرسام الشهير الذي عُرف خلال القرن الثاني عشر للميلاد أيضاً بتميزه في تأريخ المصريات، فهو الشخص الذي أنتج للبشرية حينها واحدة من أشهر الخرائط في عهد الحضارة الإسلامية.

    استضاف الملك الصقيلي روجر الثاني الإدريسي في بلاطه، بهدف الاستفادة من علمه ومعرفته، وبعد إتمام مهمته المتمثلة في رسم خارطة العالم على دائرة من الفضة “لوح الترسيم”؛ غادر الإدريسي صقلية.

    لكن قبل مغادرته صقلية؛ كان الإدريسي قد أشرف على عمل 10 جغرافيين معظمهم مسلمين، تم ابتعاثهم  للتجوال لسنوات في أرجاء الأرض وذلك لجمع ملاحظاتهم التي تمخض عنها كتاب “نزهة المشتاق في اختراق الآفاق” أو كتاب روجرز والذي يتكون من (70) خريطة.

    وظل الكتاب أو المؤلف المذكور، المرجع الجغرافي الأول في العالم لمدة 300 عاماً تلت اتمامه.

    وقد كانت خرائط الإدريسي أكثر خرائط العصور الوسطى شهرة وذلك بما فيها من فهم للتضاريس المحيطة بحوض البحر الأبيض المتوسط.

     الخريطة الشهير للإدريسي المعبرة عن خريطة العالم
    الخريطة الشهير للإدريسي المعبرة عن خريطة العالم، حيث تجد في جهة اليسار مكة المكرمة وذلك في شمال شبه الجزيرة العربية، بينما في حالة اليمين؛ تم قلب الخريطة لتأخذ وضعها الحقيقي تبعاً للخرائط العالمية اليوم.

    خريطة القزويني من القرن الثالث عشر:

    لقد كان الجغرافي الفارسي زكريا بن محمد القزويني موسوعة متنقلة ومعروفاً بأطروحته الباحثة في عالم الكونيات الذي سمي “كتاب عجائب المخلوقات وغرائب الموجودات”، هذا إلى جانب ما عرف عنه من كتابات جغرافية ككتاب “آثار البلاد”، وهما من الأعمال الشهيرة التي تركها باللغة العربية إضافة إلى النُسَخ الفارسية منها.

     خريطة القزويني الموضحة للعالم المسكون
    خريطة القزويني الموضحة للعالم المسكون

    قام القزويني باتباع النمط الذي شاع في العالم الإسلامي عند رسم الخرائط التي تقوم بتصوير جنوب العالم شماله، وما يَشُدُ الانتباه أيضاً أن القزويني اعتاد أن يصور المحيط الهندي كمحيط يحيط بالقارة الإفريقية، وأغلب الظن أن هذه الفكرة قد اقتبسها عن الإغريقي بطليموس.

    إن الخريطة العالمية التي رسمها القزويني قام بتزيينها بورق الذهب، هذا فضلاً عن إدخال الفضة فيها ليجعل منها إحدى التحف الفنية التي تمخضت عن الحضارة الإسلامية.

     ولا يقف الأمر عند جماليتها؛ بل تتعدى ذلك لتفصل المناطق المناخية السبعة وتدل عليها بمجموعة من الخطوط الحمراء المتوازية.

    لى اليسار نسخة من خريطة العالم للقزويني التي تعود إلى القرن السادس عشر، بينما في الوسط لدينا نسخة من القرن الخامس عشر من خريطة العالم للقزويني جنوبها يتجه نحو الأعلى، والصورة على اليمين: نسخة ترجع إلى القرن الرابع عشر للميلاد
    على اليسار نسخة من خريطة العالم للقزويني التي تعود إلى القرن السادس عشر، بينما في الوسط لدينا نسخة من القرن الخامس عشر من خريطة العالم للقزويني جنوبها يتجه نحو الأعلى، والصورة على اليمين: نسخة ترجع إلى القرن الرابع عشر للميلاد وهي تمثل خريطة العالم للقزويني مأخوذة من كتابه “أطهر البلاد وأخبار العباد”.

    خريطة ابن الوردي من القرن الرابع عشر:

    يقول ابن الوردي:

    ” إنه الظلام (يقصد المحيط الأطلسي) بسبب المسافة الكبيرة الفاصلة بين شروق الشمس وغروبها، هذا البحر الذي لا نعرف له أي ساحل، والبحر الذي لا يعرف أعماقه أي أحد لا أحد سوى الله”.

    خريطة ابن الوردي العالمية
    خريطة ابن الوردي العالمية حيث يتجه جنوب الخريطة نحو الشمال الجغرافي

    ابن الوردي -الذي يعرف باسم أبو حفص زين الدين، عمر بن المظفر بن الوردي المعري الكندي- هو المؤرخ العربي الذي عاش خلال القرن الثالث عشر.

     ومن أشهر ما ترك ابن الوردي من مخطوطات هي “خريطة العجائب ولؤلؤة الغرائب” التي تزينت صفحاتها بخريطتين، إحداهما للعالم والأخرى للكعبة المشرفة.

    في الواقع ما يميز مخطوطة خريطة ابن الوردي هو تفصيلها، حيث أحاطت بمختلف جوانب بيئات العالم من نباتات، تضاريس وحيوانات، حتى أنه قد أضاف التجمعات السكانية ونمط الحياة، كما أنه قد رسم النيل بتفاصيل مذهلة مثيرة للإعجاب وحدد حوله كل المقاطعات المختلفة.

     وأول سلسلة للخرائط الجامعة لابن الوردي هي ما جمعها السيد لقمان بن الحسين بن الورمي في كتابه “زبدة التواريخ”.

     نسخة من خريطة العالم لابن الوردي
    نسخة من خريطة العالم لابن الوردي، تليها ساعة جيرار بيريجاز التي تصل قيمتها إلى (140) ألف دولار أمريكي والتي ترسم عليها خريطة ابن الوردي/ تليها نسخة من خريطة ابن الوردي لدى المكتبات العالمية.

    خريطة بري ريس العائدة إلى القرن السادس عشر:

    ” تعتبر من أجمل الخرائط العالمية وأكثرها لفتاً للانتباه، فهذه الخريطة التي تم انتاجها سنة 1513 م؛ تعتبر واحدة من الخرائط القليلة الواضحة والمفهومة القادمة من هذه المرحلة الهامة من تاريخ الخرائط ورسمها”.

    خريطة بري ريس المميزة
    خريطة بري ريس المميزة

    خريطة الأميرال العسكري في القوات العثمانية باري ريس، وجِدت في إسطنبول وتعتبر أقدم خريطة في العالم تظهر فيها القارتين الأمريكيتين، ومع ذلك فقد أثارت جدلاً كبيراً في زمن رسمها وحتى فترة قريبة من هذا التاريخ.

    وما يميز هذه الخريطة العثمانية؛ أنها ترسم القارة القطبية الجنوبية بمنهى الدقة، يقول بعض العلماء: إن باري ريس قد ألف عشرين خريطة بالإضافة إلى هذه بالاعتماد على ما وصل له من خرائط توارثها عن الإسكندر الأكبر، بعض العلماء يقولون بأنها غامضة وقد جُمع فيها معلومات غير واضحة، بينما يقول أحد الجنرالات في الجيش الأمريكي أنها خريطة دقيقة بشكل مفاجئ ومذهل.

    خريطة بري ريس المعبرة عن تصوره لحوض البحر الأبيض المتوسط،
    خريطة بري ريس المعبرة عن تصوره لحوض البحر الأبيض المتوسط، قبرص، مدينة البندقية، وغرناطة الإسبانية مع بعض المناطق المحيطة بها.

    خريطة العالم لعلي مكار من القرن السادس عشر:.

    ستجد هذه الخريطة الأرضية المميزة ضمن متحف قصر توب كابي في مدينة إسطنبول وتعتبر إحدى أفضل الأعمال الفنية التي حاكت خريطة العالم في القرن السادس عشر للميلاد، فقد تم رسمها على أوراق البرشمان الملفوفة والمحاطة بسوار من الجلد لأغراض ربطها، وقد انتجت في سنة 1567 م، وما يميزها عن سواها هو حجمها الصغير.

    خريطة فريدة ومميزة لعلي مكار
    خريطة فريدة ومميزة لعلي مكار

    هذا الأطلس يتمتع بالدقة والفن العالي بالإضافة إلى المهارة، فهو يخبرنا أن الشخص الذي قام برسم هذه الخريطة لا بد وأن يكون قد اطلع على الخرائط الأوروبية في تلك الحقبة، ولا يمكن أن يكون جغرافياً منعزلاً بذاته.

    حتى أن أشهر النظريات تلك التي قالها جيري بورتون:

    “غالباً ما سيكون راسمها أحد الجغرافيين المحترفين في رسم الخرائط الذين تعاقدت معهم السلطات العثمانية للقيام بذلك . هذا الجغرافي المتعاقد معه هو علي مكار، أو علي الهنغاري حيث تعني كلمة مكار في اللغة التركية الهنغاري”.

    تاريخ الهند الغربي خريطة من القرن السادس عشر:.

    هي بثابة كتاب أو مخطوطة فريدة تحمل اسم تاريخ الهند الغربي و قد تم تأليفها من قبل الجغرافي محمد بن أمير السودي النكسري الذي عاش خلال القرن السادس عشر للميلاد، حيث كتب في المخطوطة معلومات توصف الاكتشافات الجغرافية وخاصة العالم الجديد المكتشف حيتها (القارتين الأمريكيتين).

    العالم الجديد يظهر جلياً في هذه الخارطة
    العالم الجديد يظهر جلياً في هذه الخارطة

     وما يذكر أن هذه الخريطة قد اعتمدت بشكل كامل على ما ورد في المصادر الجغرافية الإيطالية والإسبانية المعروفة في تلك الفترة، وقد قُدِّمت هذه التحفة إلى السلطان التركي مراد الثالث سنة 1573 م.

    يتميز هذا الكتاب باحتوائه على أخبار ومغامرات مدهشة من اكتشافات كولومبوس وكورتز إلى آخر نقطة وصل إليها بيزارو، كما أنه يقوم على دمج المعرفة الجغرافية الإسلامية مع ما توصل إليه المستكشفون والرحَّالة في القرن السادس عشر، وفي الواقع ما توصَّل له راسم الخريطة؛ يعتبر إنجازاً يسجل للحضارة الإسلامية بشكل عام وللدولة العثمانية على وجه التحديد.

    ومن أبرز النقاط التي تزيد من أهمية هذه المخطوطة هي أنها قامت بنقل العديد من المعلومات من الحضارة الأوروبية في بدايات نهضتها عبر ما وصل من ترجمات إلى الدولة العثمانية، هذا بالإضافة على العمل على توسيع الخرائط الإسلامية وتعديلها.

    كما أن المخطوطة تبهر كل من نظر إليها بالصور والخرائط التي توضح بشكل شبه دقيق للخرائط الأميركية، و يُظن أن الهدف من كتابة هذه المخطوطة هو تشجيع السلطان على غزو هذه القارة الجديدة أو لأغراض تسليته في أوقات فراغه.

    خريطة كاتب جلبي من القرن السابع عشر:.

    هذه الصورة المعبرة عن خريطة العالم؛ مستمدة من مخطوطة “كتاب الكبار في أسفار البحار” والتي قام الجغرافي العثماني الشهير كاتب جيبلي برسمها وكتابتها سنة 1657 م.

    كاتب المخطوطة أظهر احترامه للتاريخ الإنساني
    كاتب المخطوطة أظهر احترامه للتاريخ الإنساني

    هذه الخريطة تُظهر أهمية النشاطات الملاحية والاستكشافية العثمانية، مظهرةً أهمية المعرفة والعلوم في رسم الخرائط وتوصيفها، ففي طياتها يذكر أنه لا بد من رأس الدولة ورجالاته من معرفة حدود الدولة ومحيطها بأدق تفاصيلها حتى وإن كانوا لم يزوروا المناطق بالفعل سابقاً.

    الخريطة موجهة للطبقة السياسية الحاكمة
    الخريطة موجهة للطبقة السياسية الحاكمة

    ودون أدنى تردد؛ فمن الممكن القول بأن هذه المخطوطة كانت تستهدف الطبقة السياسية الحاكمة لتساعدها في سياستها التوسعية ولترسيخ قدرتها على الحفاظ على امتدادها، ومما لا شك فيه أن هذه الخرائط والمخطوطة ككل قد وجدت صداها وجمهورها في الفترات التالية لكتابتها.

    يظهر لما مما ورد عن جبلي هو احترامه وتقديره الواسعين للتاريخ الإنساني، حيث كان يؤكد مراراً وتكراراً أن الناس لا يكتسبون الحكمة من التاريخ بل هم ينظرون إليه وكأنه إحدى الحكايات المسلية، وكأن الناس يستمعون إلى قصة عن الحب والإيمان على حسب قوله.

    خريطة العالم للأرضومي من القرن الثامن عشر:.

    بتاريخ 18 أيار مايو من سنة 1703 م؛ ولد الجغرافي إبراهيم حقي الأرضومي الشهير والذي عرف في حياته بكونه من العلماء المتصوفين الباحثين في الفلسفة ويعتبر أحد الموسوعيين المعروفين في تركيا والعالم.

     ومن أشهر الكتب التي عرفت له هو “كتاب معرفتنامه” والذي يبحث في علوم الفلك والرياضيات بالإضافة إلى احتوائه على معلومات عن التشريح وعلم النفس وصولاً إلى حالة التصوف.

     ويعرف أنه أول عالم مسلم يعثر على  حسابات دقيقة للفلك بعد عصر الفلكي الأوروبي الشهير كوبرنيكوس.

    حقي اشتهر بدقته العالية في رسم الخرائط
    حقي اشتهر بدقته العالية في رسم الخرائط

    ما يميز عمل إبراهيم حقي هو أنه قام بدمج خطوط الطول والعرض الجغرافية في رسم واحد ضمن خرائطه، حيث حدَّد مرجعية صفرية يبدأ منها.

     وما ينسب إليه؛ هو افتراضه أن الأرض ليست كروية الشكل بشكل تام ، إنما هي مفلطحة القطبين، وبحث هذا العالم الموسوعة في كل من بنية الذرة والجاذبية التي تحكم الأرض، الغلاف الجوي والمائي الذي تتكون منه الأرض وغيرها.

    وقال الباحث شفيق كان:

    “كتاب “معرفتنامه” يشبه الموسوعة بكل ما للإسم من معنى، ففيه يرد العديد من كتابات الأدب، التاريخ والجغرافية، علم الكونيات والروحيات كالتصوف بالإضافة إلى ذكر علم الأحياء وأزياء الناس في تلك الفترة مع الكثير غيرها.

    ملحق من الخرائط الأخرى:.

    لا تقتصر الخرائط الإسلامية على تلك التي قمنا بذكرها سابقاً، والتي كانت الأقرب للتوافق العالمي والجغرافي الذي نعرفه، فهنك خرائط أخرى رُسِمت في عصر الإسلام ولكنها لم تتفق مع وصف “خرائط العالم” ومنها نذكر:

    التقويم التاريخي من القرن الخامس عشر للميلاد:

     هذه الخريطة -الموجودة ضمن مخطوطة التقويم التاريخي- تعتبر بدون أدنى شك الخريطة العثمانية الأقدم، وما يجعل لها قيمة كبيرة؛ أنها مع نظيراتها العثمانية لا تقوم باتباع أي أصول او محددات في رسم الخرائط تبعاً للأسلوب الإصطخري أو البلخي، إنما تفردت بأسلوبها الخاص.

    خريطة التقويم التاريخي
    خريطة التقويم التاريخي

    لم يكن العثمانيين على اطلاع عاى مدرسة الإصطخري أو البلخي في رسم الخرائط، بل اجتهدوا وتعلموا من واقع فتوحاتهم إلى حاجتهم إلى مرشد موثوق لينتجوا مجموعة من التحف الشرقية. وهذه المخطوطة موجودة ضمن مكتبة إسطنبول الشهيرة مكتبة توب كابي.

    خريطة المطرقجي المرسومة في القرن السادس عشر للميلاد:

    هذه الخريطة الفريدة تعتبر من أوائل الخرائط التي وجِدت لتوضيح مواقع المباني الهامة ضمن مقطع من مدينة، وما يزيد من قيمتها العلمية؛ كون المطرقجي نصوح هو من ألَّفها، ولمن لم يسمع سابقاً بالمطرقجي؛ فهو عالم في الجغرافيا والرياضيات بالإضافة إلى كونه باحثاً في التاريخ وأسلوب رسم الكلمات.

    مدينة إسطنبول مضاءة من خرائط المطرقجي من كتاب بيان سفر العراقين للسلطان سليمان خان
    مدينة إسطنبول مضاءة من خرائط المطرقجي من كتاب بيان سفر العراقين للسلطان سليمان خان

    ما يميز أعمال المطرقجي هو دمجها الفن بالجغرافية ورسم الخرائط، فيمكن أن نعتبر كل أعماله قطعاً فنية فريدة، هذا ناهيك عن القيمة الوصفية الجغرافية التي تحملها، حيث تطرقت إلى تصوير المدن بكل تفاصيلها وبنيتها التحتية والمباني المعروفة فيها.

    رَسَم مجموعة من المدن والحواضر التابعة للخلافة العثمانية
    رَسَم مجموعة من المدن والحواضر التابعة للخلافة العثمانية

    يمكن القول إن المطرقجي قد دمج ما بين الرؤية التصويرية التي نراها مع تقاليد المخطوطات والخرائط لينتج هذه اللوحات التفصيلية المميزة.

    أسطرلاب الروداني من القرن السابع عشر:

    قام بإنتاج هذه التحفة أبو عبد الله محمد بن سليمان الفاسي ابن ظاهر الروداني آل سوسي المالكي المغربي، وعُرِف في عصره بكونه عالم فلك عاش في القرن السابع عشر للميلاد في إحدى مناطق المغرب العربي وتوفي في سوريا.

    من أعمال العبقري الروداني
    من أعمال العبقري الروداني

    بالإضافة إلى عمله في الفلك؛ فقد عُرِف عن الروداني جودة أبحاثه في عالم الرياضيات، والبحث في الحديث الشريف والأعمال الفقهية، كما وصل عنه تفسيرٌ للقرآن الكريم وبعض المخطوطات عن اللغة العربية.

    ما نتحدث عنه من أعمال الروداني هو الأسطرلاب المجسم، هذه الكرة المميزة التي يوجد منها فقط ثلاثة، وقد بيع أسطرلاب الروداني هذا في القرن العشرين بقيمة بلغت زهاء المليون دولار، حيث يكتسب قيمته من كونه أداة رائدة تاريخية تعبر عن الأرض استنادا لما كتبه عالم فلك مخضرم عاش في المدينة المنورة خلال العصور الوسطى.

    مساهمات إسلامية في علم الخرائط:

    خلال حقبة الخلافة العباسية، في تلك الفترة التي شهدت وصول الحضارة الإسلامية إلى ذروتها؛ كان الخلفاء والأمراء يطلبون تزويدهم بمجموعة من تقارير الخرائط التي تساعد موفديهم ورُسُلهم على توصيل البريد بين مختلف أنحاء البلاد والأمصار الإسلامية مترامية الأطراف.

    فقام المعنيون بذلك بوضع كتب تحدد الطرق والممرات والمسالك الرئيسة التي تصل بين المدن، وكان ذلك هو الأساس لجمع معلومات عن المناطق ذات الكثافة السكنية، المناطق البعيدة، والأراضي الأجنبية، مع وصف لتضاريس كل منها، إلى جانب ذكر أنشطتها الثقافية العلمية والتجارية، ومع النهضة الحسابية والفلكية، تطور منهج تحديد الطرقات وبنيتها وتكوينها.

    الخوارزمي

    كل هذا جعل من الجغرافيا علماً خاصا ًبحد ذاته حيث تمت دراسته بتعمق، جرى تناقله وتطويره خصوصاً مع عالم الجبر والحساب الموسوعي الخوارزمي عبر كتابه “شكل الأرض”، حيث كان الخوارزمي قد أرسى قواعد تمكِّن الجيل التالي من الجغرافيين في بغداد والأندلس من تطوير هذا العلم والعمل به من بعده.

    لم يكن الخوارزمي العالم الموسوعي الوحيد الذي عمل في حقل الجغرافيا واهتم بها، بل كان هناك مجموعة كبيرة من علماء المسلمين الذي اشتهروا بأبحاثهم واهتمامهم في هذا العلم ومنهم:

    • المقدسي، عاش في القرن العاشر للميلاد ولقب المقدسي كنية إلى مدينته القدس، عمل في الجغرافيا في القرون الوسطى حيث اعتاد على التجوال والترحال حول العالم الإسلامي، وحينما قرر الاكتفاء بتجواله؛ قام بكتابة “أحسن التقاسيم في معرفة الإقاليم” والذي يُفسِّر فيه بشكل واضح كل المناطق والأماكن التي قد زارها أو أقام فيها.
    • الرازي وهو العالم الذي يتردد اسمه في شتى أنحاء العالم، والذي عمل في الجغرافيا عموما، وفي دراسة جغرافية شبه الجزيرة الأيبيرية خصوصاً.
    • الوراق: محمد بن يوسف الوراق الجغرافي الذي قام بتخطيط ورسم تضاريس منطقة شمال إفريقيا.
    • البكري: والذي كان من الجغرافيين الباحثين الذين وضعوا تلك الأعمال النادرة، فقد اعتنى في استكشاف مناطق وأماكن شبه الجزيرة العربية.
    • ابن بيطار: وهو باحث في العلوم الطبيعية والنباتات وقام في البحث عن النباتات والزهور اللازمة لصناعة الأدوية، كما حرص على استكشاف كل زوايا ومناطق المغرب العربي وشبه الجزيرة الأيبيرية.
    • ابن خلدون، الفيلسوف الشهير والسياسي المخضرم الذي عُرف عنه اهتماماته الجغرافية في تاريخ العالم بعدما تعرض للنفي الإجباري، ولا ننسى أن ابن خلدون له علم ودراية في علوم التاريخ العلوم الإقتصادية والتجارية مع خبرة في العلوم السياسية.
    • أحمد بن ماجد: هو شاعر وملاح شهير قام بمساعدة فاسكو دي جاما الرحالة الشهير في استكشاف جنوب افريقيا حيث جمع معلومات مفيدة عن السواحل، الموانئ والقواعد الملاحية.

    المقدسي يتحدث عن الرملة التي كانت في عهده أكبر مدن فلسطينالمقدسي يتحدث عن الرملة التي كانت في عهده أكبر مدن فلسطين

    ولا ننسى الرحالة المبدعين الذين وصل عنهم الأخبار والأوصاف لبلاد لم يرها أحد قبلهم في تلك العصور مثل الرحالة بن بطوطة، ابن جبير، ابن فضلان، وابن حوقل ، هذا إلى جانب كل ابن رستة، الطرطوشي، اليعقوبي، ابن الأثير، ياقوت الحموي، أبو الفداء، الزهري والكثيرون غيرهم.

     

    وصف الرحالة ياقوت الحموي لبلدة تكريت وقلعة تلعفر

    وصف الرحالة ياقوت الحموي لبلدة تكريت وقلعة تلعفر

    رأيك في الموضوع

    Please publish modules in offcanvas position.