اقتصاد

    يعلم البريد التونسي كافة المنتفعين بالجرايات الصادرة عن الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، أنه تجنبا للاكتظاظ بمكاتب البريد خلال الفترة القادمة وتوقيا من انتشار عدوى فيروس كورونا، سيتم الانطلاق في صرف جراياتهم خلال الفترة المتراوحة بين 23و29سبتمبر 2020 وذلك اعتمادا على الأرقام الأخيرة لبطاقات التعريف الوطنية ووفقا للبيانات التالية:

    • الرقم الأخير لبطاقة التعريف الوطنية0أو 1: سيتم صرف جراياتهم يوم الأربعاء 23سبتمبر 2020،
    • الرقم الأخير لبطاقة التعريف الوطنية2أو 3: سيتم صرف جراياتهم يوم الخميس 24  سبتمبر 2020،
    • الرقم الأخير لبطاقة التعريف الوطنية 4 أو 5: سيتم صرف جراياتهم يوم الجمعة 25 سبتمبر 2020،
    • الرقم الأخير لبطاقة التعريف الوطنية6أو 7: سيتم صرف جراياتهم يوم الاثنين 28سبتمبر 2020،
    • الرقم الأخير لبطاقة التعريف الوطنية8أو9: سيتم صرف جراياتهم يوم الثلاثاء 29سبتمبر 2020.

    مع العلم وأنه سيتم إعلام الحرفاء المعنيين بتاريخ وساعة استخلاص جراياتهم عبر إرساليات قصيرة  تصلهم عبر هواتفهم الجوالة.

    تجدر الإشارة إلى أن المتقاعدين الذين تجاوزت أعمارهم 80 سنة يمكنهم التسجيل عبر موقع الواب pension.poste.tnللبريد التونسي والحصول على جراياتهم بمقرات سكناهم، وذلك لتجنيبهم عناء التنقل إلى مكاتب البريد.

     

     

    اعتبارا لحرصها الدائم على الدفاع عن القدرة الشرائية للمستهلك وتفاعلا  مع الصعوبات التي يواجهها المواطن التونسي، فإن علامة mgالعلامة التجارية للمساحات الكبرى الاعرق في حياة التونسيين ، واعية أكثر من أي وقت مضى بالقلق المتزايد لدى أغلبية التونسيين بشأن الأزمة الصحية التي تسببت في تفاقم الصعوبات الاقتصادية في البلاد خصوصا بعد أن قرع معهد الإحصاء الوطني جرس الإنذار في أوت 2020 بتسجيل البلاد نسبة تضخم في حدود 5,4%.

     

    هذا وتضاف آثار هذه الأزمة الصحية على الوضع الاقتصادي الذي هو أكثر من مقلق والذي يستمر في التدهور على مر السنين مما يعكس بالضرورة انخفاض القدرة الشرائية للأسر وبالتالي عجزها عن تلبية حاجياتها الأساسية.

     

    في هذا الظرف الصعب، عملت شركةmg  على أن تسهل الحياة اليومية على المواطن التونسي وأن تكون إلى جانبه من خلال التزامها بالتخفيض في 1200 منتجا الأكثر استهلاكا، والذي سيشمل المواد الغذائية (ماء، ياغورت، بيض، زيوت نباتية...)، منتجات صحية، منتجات تنظيف، وغيرها..الموجودة في جميع فروعها في كامل التراب التونسي و وأن تكون أسعارها الأرخص لمدة لا تقل عن سنة .

     

    تذهب شركة mg إلى أبعد من ذلك، من خلال اقتراحها استرداد 3 أضعاف فرق السعر إذا وجد المستهلك أفضل في مكان آخر .عملية مميزة تثبت انخراطها في التحسين المباشر و الملموس للقدرة الشرائية للمواطنين التونسيين في ظل الارتفاع المشط للأسعار في هذا الظرف الاقتصادي و الاجتماعي و السياسي الصعب.  

     

    و بذلك، تثبت المغازة العامة من جديد أنها ستضل دائما رائدة من حيث عروضها المغرية و محتلة للمرتبة الأولى من حيث تأمين أفضل الأسعار و حرصها على تلبية توقعات و حاجيات المستهلك.

     

    و بالتالي، سيتيح التخفيض في 1200 منتج للمستهلك فرصة عدم التردد على شراء مستلزماته و التوفير في ميزانيته الشهرية، و الاستفادة من التخفيض في منتجات طويلة المدى و ممكن الحفاظ عليها، على عكس العروض الترويجية المعتادة.

    و مساهمة منها في دورها الاجتماعي، تواصل شركة mgتعزيز مشاركتها في تحسين القدرة الشرائية للتونسيين و حرصها على توفير أفضل الأسعار  .

     

    و للتذكير، فإن شركة المغازة العامة ، الموجودة على مدى أكثر من 100 عام ، تعد أقدم سلسلة للمتاجر الكبرى و لديها 83 مغازة موزعة على 23 ولاية في كامل تراب الجمهورية.

     
    اقتصاد - الثلاثاء, 15 أيلول/سبتمبر 2020 13:36

    Assurances Maghrebia bientôt cotée en Bourse

    Maghrebia, troisième Groupe d’assurances de la place en termes de part de marché, va rejoindre bientôt la cote de la Bourse des Valeurs Mobilières de Tunis.
     
    Le conseil d’administration de la Bourse de Tunis a donné en effet le 1er septembre 2020 son accord de principe pour l'admission des titres des Assurances Maghrebia sur le marché principal de la BVMT, en attendant le visa du Conseil du Marché Financier (CMF). 
     
    Maghrebia compte, selon les modalités approuvées par son conseil d’administration, ouvrir son capital à hauteur de 30%. Et ce par une Offre à Prix Fixe (OPF).
     
    L’offre globale portera donc sur la cession de 1 350 000 actions de nominal 10 dinars chacune. L’intermédiaire introducteur est Mac SA.
     
    Une entrée en Bourse prévue avant la fin de cette année qui va renforcer la notoriété de Maghrebia et consolider sa position de référence incontournable dans le domaine assurantiel en Tunisie. Cette solide compagnie qui connait, depuis sa création en 1973, une croissance régulière et homogène a affiché en 2019 un chiffre d’affaires consolidé de 236 Millions dinars, en hausse de 8,4% par rapport à l’exercice précédent, un résultat net consolidé de 18,5 Millions dinars soit +7,7% et un rendement des fonds propres de 16,5
    %.

    اقتصاد - الخميس, 10 أيلول/سبتمبر 2020 14:34

    Lancement du projet Shawarie

    Ils sont trente jeunes, âgés de 18 à 28 ans, issus de quartiers marqués par des situations sociales handicapantes. Bénéficiaires du projet Vision Solidaire, ils ont la passion en bandoulière et l’esprit de réussite en ligne de mire ;ils se lancent dans une première expérience professionnelle baptisée « Shawarie » ou rues, un projet porté et réalisé par la Maison de l’Image soutenu par la Fondation Drosos, l’Union Européenne, l’Agence Française de développement et l’ARRU.

    Ces bénéficiaires, nourris d’une volonté et d’une ambition à franchir les murs, conscients de la valeur de la communication en tant qu’instrument de base pour alimenter la thématique de la ville durable en Tunisie, ont choisi l’image comme outil et leur expérience pour se frotter aux besoins des habitants de 06 quartiers du Grand Tunis, à savoir Chbedda, Saïda et Ennassim, Sfaxi et Oued Dabbegh, Bhar Lazraq, El Bokri et Saada.

          

    Au contact de la population, caméra à l’épaule ou appareil photo en mains, les bénéficiaires du projet Vision Solidaire ont appris à poser les questions, à discuter d’une solution, à regarder et capter les images et les développer, à les projeter pour provoquer d’éventuels débats ; portant un regard neuf et lumineux sur les gens des quartiers. Le résultat de cette aventure est une plateforme web dévoilant des reportages photos dressant les portraits des quartiers ainsi qu’une une série documentaire de 06 épisodes qui en disent long sur la vie des habitants et ce qu’ils pensent de leur environnement.

    يسرّ شركة " بانورو إينرجي " أن تعلن عن إلحاق إطارين اثنين  من فريقها الموسّع  اللذين يتمتّعان بخبرة كبيرة  وذلك للعمل بتونس وتأمين خطّتي المدير العام المساعد ومدير التطوير بشركة " طينة للخدمات البتروليَة " (Thyna Petroleum Services ) وهي  شركة الاستغلال التي أنشئت من قبل الشركة التونسيَة للأنشطة البتروليَة ( ممثل الدولة التونسية ) وشركة " بانورو " النرويجية لتشغيل الامتيازات البترولية الخمسة المستغلّة في بلادنا.

    وقد قامت " بانورو إينرجي " بتعيين "  Maximilian Fellner " في منصب المدير العام المساعد و " Elizabeth Loudon " في منصب مديرة التطوير.

    ويتمتّع " ماكسيميليان " و " إليزابيت " بتجربة واسعة في مجال الأنشطة البترولية والغاز . وقد عاشا وعملا سنوات طويلة في شمال إفريقيا في إطار عمليات إلحاق سابقة . وقد تعاونا في هذا السياق مع كلّ  من " RWE و OMV و   Petrom و   BG و Anadarko  و Tullow "  عملا  بأن كليهما  تسلّم مهامه بصفة رسميّة وفي تفرّغ كامل  بمدينة صفاقس حيث توجد أصول شركة TPS وإدارتها.

    وعلى هذا الأساس وإثر هذه الهيكلة الجديدة للمؤسسة يصبح  منجي عزوز الذي يشغل منذ حوالي سنتين منصب المدير العام المساعد  بالنيابة لشركة " طينة للخدمات البترولية " مديرا لشركة " بانورو تونس " .

    وسيواصل  منجي عزوز العمل انطلاقا من تونس إلى جانب مديرنا العام بتونس سفيان القايد .

    وينصبّ التركيز الأولي على إنجاح الانتقال  والإدماج والتكامل وإعطاء الأولوية لفرص  تطوير  الإنتاج على المدى القصير والمدى المتوسط.

    Aperçu de l’image

    وحول هذه التعيينات  صرّح " جون هاميلتون " الرئيس المدير العام لشركة " بانورو " قائلا " : إننا نستقبل بكل حرارة " ماكسيميليان " و " إليزابيت " في بانورو . ونأمل أن نستفيد من خبرتهما من أجل إنجاح مؤسستنا .  ونحن ننتظر بفارغ الصبر أن يكون التعاون وثيقا بين الموظفين الملحقين وبين شريكنا في تونس وهو الشركة التونسية للأنشطة البترولية من أجل تطوير أصول شركة " طينة " وتطوير أنشطتها خاصة أن " بانورو " تنوي ترفيع الإنتاج في هذه الشركة والقيام باستثمارات جديدة في قاعدة أصولنا في تونس . وباسم بانورو أحرص على تقديم الشكر  إلى  السيد منجي عزوز لتفانيه في العمل ومساهمته الكبيرة كمدير عام مساعد بشركة " طينة "  وإني أعرب عن الشرف الكبير لدعمه المستمر من تونس ."

    نشرت الشركة البترولية النرويجية  " بانورو إينرجي أ - أس - أ " بلاغها الصحفي الدوري  المتعلّق بنتائج أنشطتها خلال النصف الأول من السنة الجارية 2020 .

    وأكدت الشركة من خلال  هذا البلاغ   أن وباء " كوفيد - 19 " لم  يؤثّر بشكل صريح وواضح على أنشطتها عموما وعلى " صحّتها المالية " .

    وذكّرت الشركة بأنها تتابع عن كثب تطوّر الوباء الذي ينتشر للأسف بصفة خطيرة في العالم مع التركيز التام على حماية  موظفيها والعاملين بها وحماية كافة الأطراف المتعاملة معها بالتوازي مع العمل على الحفاظ على قدرتها  العملية في النشاط  والإنتاج .

    وأوضحت " بانورو " أنها سجّلت  للمرّة الثالثة على التوالي تطوّرا في إنتاجها  الذي ارتفع إلى 2347 برميلا في اليوم خلال الثلاثية الثانية من سنة 2020 .

    وبيّنت الشركة أن إنتاجها للثلاثي الأول من هذه السنة ارتفع على سبيل المقارنة إلى 2042 برميلا في اليوم وأن إنتاج الثلاثي الرابع لسنة 2019 ارتفع أيضا إلى 1921 برميلا في اليوم .

    وفي ذات السياق أكّدت الشركة أنها سجلت خلال الثلاثي الثاني لسنة 2020 إنتاجا يوميّا بمستوى قياسي لم يسبق تسجيله منذ سنة 2013 .

    وفي ما يتعلّق بإنتاجها في  تونس  أعلنت الشركة أن خطط الإنتاج والتطوير  ما زالت  كما هي   حيث حافظت على كامل برنامجها الاستثماري الذي خططت  له منذ البداية بالنسبة إلى  سنة  2020.

    وخلال النصف الأول من  سنة  2020 وبالرغم من انخفاض أسعار النفط الخام وزيادة تكاليف الاستغلال  المتعلقة بعمليات صيانة الآبار في تونس  فإن المؤشرات المالية للشركة  تبدو إيجابية .

    وبالإضافة إلى ذلك   أعلنت الشركة أن إعادة معالجة " البيانات الزلزالية " (données sismiques ) المتعلقة بالاستكشاف  في حقل  " دوسافو " في الغابون قد أسفرت عن نتائج مشجعة للغاية   وأن ذلك  قد يؤدي إلى زيادة كبيرة في موارد " الهيدروكربونات "  في هذا الحقل.

    Dans le cadre de leurs activités citoyennes et de responsabilité sociétale

    la Fondation Abdelwaheb Ben AYED de solidarité, la medina mediterranea de Yasmine Hammamet et l’association ADAM, ont organisé les premières journées de l’économie solidaire de Sejnane  qui se sont déroulées  du 7 au 9 Aout 2020 au nouveau village artisanal fraichement inauguré à la medina de Yasmine Hammamet.

    Aperçu de l’image

    Un programme riche et varié a été concocté par les organisateurs pour joindre l’utile à l’agréable à la medina de Yasmine Mediterraea: Production exposition, vente et des ateliers d’initiation à la poterie ont été proposés aux visiteurs par les artisanes de SEJNANE dont les produits ont été classés parmi le patrimoine immatériel  mondial de l’humanité de l’UNESCO.Par ailleurs des ventes caritatives ont été organisées dont les revenues ont été versées directement aux artisanes de Sejnane et notamment leurs doyenne Khalty Jemaa.

    Cette cérémonie a été rehaussée par la présence de Mr Mohamed Ali ToumiMinistre du tourisme et de l’Artisant et Mme Raja Trabelsi Gouverneur de Sousse.

    Aperçu de l’image

    Aperçu de l’image

    A travers les actions culturelles et patrimoniales la medina mediterranea véritable musée à ciel ouvert, confirme sa vocation et son statut de pôle touristique culturel incontournable en Tunisie.

     

    يعلم الصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الاجتماعية كافة منخرطيه القاطنين بولاية أريانة أنه، في إطار مواصلة دعم شبكة فروعه الجهوية والمحلية ولمزيد تحسين الخدمات وتقريبها من منظوريه، تم فتح مركز جهوي جديد أريانة 2 بحي الغزالة.
    ويشمل مرجع النظر الترابي للمركز الجديد المنخرطين القاطنين بالمناطق التالية:
    - أريــانة: أريانة الصغرى ورياض الأندلس والهادي نويرة.
    - قلعة الأندلس: الغربية والشرقية والحسيان وجسر بنزرت وبوحنش والنحلي.
    - رواد: رواد وبرج الطويل وسيدي عمر بوخطيوة وجعفر والمدينة الفاضلة والنخيلات والغزالة.
    - سكرة: شطرانة والنسيم والتعمير.
    - سيدي ثابت : شرفش وسبالة بن عمار.
    ويمكن للمنخرطين القاطنين بهذه المناطق الاتصال بالمركز على العنوان التالي:
    شارع الحبيب بورقيبة حي الغزالة 2083
    - رقم الهاتف: 71762873 - 71762743
    العنوان الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
    كما يعلم الصندوق أن توقيت عمل مصالح الاستقبال بالمركز يكون من الاثنين إلى الجمعة على النحو التالي:
    خلال التوقيت الصيفي:
    من الساعة السابعة صباحا إلى الساعة منتصف النهار.
    خلال التوقيت الشتوي:
    حصة مسترسلة من الثامنة صباحا إلى الرابعة ظهرا.

    Assurances BIAT annonce aujourd’hui le renouvellement de son soutien à l’événement à caractère sportif et touristique Ultra Mirage El Djerid dont la 4e édition aura lieu le 3 octobre prochain sur le site de Ong Jmel dans le gouvernorat de Tozeur.

    Une cérémonie s’est déroulée aujourd’hui à Tunis au cours de laquelle Mme Nejla Moalla Harrouch, Directrice générale d’Assurances BIAT, et M. Amir Ben Gacem, directeur de la course Ultra Mirage, ont signé un protocole d’accord en vertu duquel Assurances BIAT renouvelle son parrainage de l’événement en devenant une nouvelle fois le principal partenaire ainsi que l’assureur de cette compétition sportive.

    « Assurances BIAT partage avec l’Ultra Mirage El Djerid plusieurs valeurs qui sont le défi, l’ambition, la solidarité et le dépassement de soi ; c’est pour ces raisons que depuis 2017, nous soutenons cette manifestation qui est organisée par des Tunisiens » a déclaré Mme Moalla Harrouch lors de la cérémonie, ajoutant : « c’est une compétition sportive de haut niveau, qui implique également la jeunesse et le sud et qui permet de mettre en valeur la Tunisie, et cette année, le défi sera encore plus grand puisque l’organisation se déroulera dans un contexte marqué par le Covid ».

    De son côté, M. Amir Ben Gacem a rappelé l’intérêt international envers cet événement touristique et sportif qui est démontré par le nombre croissant des athlètes nationaux et étrangers. En effet, après une croissance à deux chiffres, 300 participants sont attendus pour cette année, provenant de plus de 25 pays différents.

    L’année 2020 verra l’addition d’un autre trail du désert d’une distance de 50 km, s’ajoutant à la course mythique des 100 km. Les deux courses auront lieu au même moment.

    Pour faire face aux risques sanitaires du Covid-19, l’organisation a annoncé avoir mis en place un protocole anti-virus innovant et strict pour assurer la sécurité de tous les participants: athlètes, bénévoles, visiteurs, médias et VIP. Ces mesures sont devenues aujourd’hui des directives recommandées par les plus grandes instances mondiales dans le domaine de l’Ultra Trail.

    Les organisateurs de l’Ultra Mirage El Djerid soulignent que l’événement est beaucoup plus qu’une simple course dans le désert mais une entreprise solidaire portée par l’association « Ultra Marathon Tunisie » qui fait la promotion de valeurs nobles comme l’égalité hommes-femmes, le tourisme durable (premier signataire de la convention de Courmayeur), le respect total de l’écologie et de l’écosystème du désert, la promotion du sud tunisien, la valorisation des jeunes et le dépassement de soi parmi tant d’autres.

    Please publish modules in offcanvas position.